� ﬗ▁▂▃▅▆▇★☀二×【«* إيــــمـــو FM أف أم *»】×二☀★▇▆▅▃▂▁ﬗ
عزيزي الزائر/ عزيزتي الزائرة أهلا بك بمنتديات (ايمو اف ام) نتمنا لك
يوما ممتعا بصحبتنا والاستفادة والافادة في هذا المنتدى ...
سنتشرف بتسجيلك
بالمنتدى فاهلا وسهلآ بدك من جديد .

شكرا

ادارة المنتدى

� ﬗ▁▂▃▅▆▇★☀二×【«* إيــــمـــو FM أف أم *»】×二☀★▇▆▅▃▂▁ﬗ


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولالتسجيل
شآإت عشاأإق الضفـة آجمل تجمع عربي فلسطيني ............... آلرجاء الدخول على الشات عن طريق هادا الرابط ....... سوابر مميزة (احصل على سوبر الذهبي مع روم خاص بيك واختصار لاسمك مع خواص كثيرة ومتنوعة مقابل 6 زوار فقط اغتنمو الفرصة للرجوع الينا الرجاء اتباع هادا الرابط (شات عشاق الضفة http://4chat67.com/)

شاطر | 
 

  ╣☼╠•♥ حب في ثمانية أيام ♥•╣☼╠

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
oms emo0o
..
..
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 183
تاريخ الميلاد : 25/02/1992
السمك تاريخ التسجيل : 25/01/2010
العمر : 25

مُساهمةموضوع: ╣☼╠•♥ حب في ثمانية أيام ♥•╣☼╠   الأحد 25 ديسمبر - 11:40

السلام عليكم
اولا لااريد ان اطيل مقدمتي لكن اود ان اخبركم انه سوف يتم تجزءة القصة ببعض من المواضيع اي في كل موضوع او مشاركة رح تكون جزء لانها شيقة وطويلة قليلا وايضا لايوجد فيها ملل ..اترككم مع القصة



╣☼╠•♥️ حب في ثمانية أيام ♥️•╣☼╠


عندما تنظر إلى السماء وترى النجوم تتراقص و تتلألأ ،وتنظر إلى رونقها وجمالها تشعر أنك في عالم آخر تريد أن تكون بين هذه النجوم ..، و خلستاً ترى من بعيد نوراً ساطعا كأنه ملاكاَ، فتنظر إليه وتمعن نظراتك فإذا هو القمر تتعجب من شدة جماله وضياءه ، نور صافي .. فلولا هذا النور لكانت الأرض ظلاماً و سواد ..


تبدأ القصة ..

كان هناك شاب اسمه (فارس) ذو أخلاق عالية وحميدة، بسيط في الحياة ، كان لا يحب الكذب ولا الخداع ..

هو إنسان كأي إنسان في هذه الحياة فكانت صفاته الحميد التي شكر الله عليها أنه كان يحب الغير لا يفضل شيء على نفسه يعشق الصراحة ،و إذا وعد شخص أوفى بوعده كان يحب الوعود ويقدسها ويعتبرها أعظم شيء بالوجود ،حياته مليئة بالأصدقاء كانوا يحبونه ببساطته، بفكره ،بقلبه الذي لا يكره ...

وكان له أفضل صديقين أحدهما (مروان) والثاني (ريان) كانوا أقرب شيء لقلبه يخالطهم بأحزانهم و أفراحهم

كانوا يعطونه كل أسرارهم ويعطيهم كل أسراره
كل يوم يجلسون مع بعض يتحادثون يتسامرون الليالي وكان الذي يفرقهم وقت الغروب والصلاة ...

كان لـ (فارس) صديق اسمه (ريان) يأتمنه على كل شيء ، أسراره وما في قلبه كانوا أكثر من إخوان ، وقع (ريان) بحب فتاه قبل 3 سنوات ، حيث دامت الفترة فيما بينهم ثلاثة أشهر وبعدها تركته لسبب لم تذكره له ..

فعلم أخيراً أن السبب يعود إلى أهلها و خاصةَ أبيها الذي كان يشرب الكحول فهي أرادت أن تبعده عنها ومن مصيبة هذه العائلة ، حاول أن يتقرب منها ...
وقال لها : أنا لا أريد أهلك ،أريدك أنتي، لكن قد حسمت رأيها بأيام من التفكير ..
وانفصلا كل راح في سبيله و مبتغاه في الحياة ..

في أحد الليالي أخذ الحديث يدور بين (ريان) و (فارس) طال ساعات وساعات ،قال: (ريان) محادثا (فارس) ، عندما عزمتُ أن أدخل عالم الحب وما فيه دخلت!
و وقعت في هذا العالم مع أني لم أكن أعلم ما معنى الحب وما معنى الشخص كيف يحب ،فجاء وحان قدري ودخلت و أحببت فتاة وكان أول حب في حياتي ولم أشهد مثله مثيل ....



وبعد هذا يا ريتني ما أحببت لأني وجدت الحب ومن يدخله فيه لا يلقى سوى الغدر والخيانة والفراق فهي واقعة ليس لها وجود ، إلا الغدر والخيانة فبعد أن تحب وتخلص بحبك الذي وهبت له كل شيء و تعطيه كل ما تملك لا تبخل عليه بشيء وتهديه روحك و إخلاصك ووفائك فما وجدت يا (فارس) في كل هذه الفترة إلا رفضا مميتا فانا لست بضعيف لا ،بل إزدات قوتي وفهمي للحياة فكل شيء أصبحت أعمل له ألف حساب فأنت تعلم كيف أنا الآن يا (فارس) ...

فأنت الذي شجعتني على الحياة وكيف الصمود في وجها والتصدي لها ، ولا أنسى هنا فضلك علي والنصائح التي لا تشترى بمال ولا ذهب لأنها أغلى ما أملك هي تعينني في أشد أزماتي و أقسى لحظاتي التي قد تصادفني في يوم من الأيام .

أنت تقول لي اصبر على هذه الدنيا فالقدر مكتوب والنصيب موجود ، وما العيش في هذه الحياة إلا أيام لن تدوم .. فانتظر قدرك سيبزغ فجراَ جديد وشمسا تنير دربك ، هذه كلماتك التي حفظتها كاسمك وحفرتها في قلبي يا (فارس) فنعم انت ونعم الصداقة .



تابــــــــــــــــــــــــــــــــــع القصة cheers

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://emo0ofm.ahlamontada.net
oms emo0o
..
..
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 183
تاريخ الميلاد : 25/02/1992
السمك تاريخ التسجيل : 25/01/2010
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: ╣☼╠•♥ حب في ثمانية أيام ♥•╣☼╠   الأحد 25 ديسمبر - 11:42

(مروان):


إن أصدقائه (فارس) اقرب شيء إلى قلبه كان الآخر اسمه (مروان) كان لا يفصله عن قلبه شيء كالروح و الدم في جسدٍ واحد ، كان الأسعد في حياته فكل حياته فرح وسرور كان هدفه الأمل والقدر في حياته..

فكان كل من (فارس) و (مروان) كل ليلة يتمنون الأمنيات و كان لكل منهم في قلبه وعقله شكل و خُلق وصفات شريكة حياته فكل واحد له صفاته الخاصة التي يعشقها في فتاه أحلامه - هنا ابتسم القدر - بينما (مروان) خارج من (مدرسة) كانت عليه المرحلة الأخيرة من الفصول الدراسية (الثانوية العامة - التوجيهي-)..

كان يتمشى مع زملائه في الدراسة بعد الخروج من الامتحان كانت هناك مدينة ترفيهية (منتزه ترفيهي) جلس (مروان) وزملائه على حافة الطريق وفي المقابل تطل عليهم (مدينة الألعاب) إذ كان يتأمل البشر
والشجر ...

فرأى (مروان) فتاه و كأنه القدر يقول له انظر هذا قدرك ونصيبك من الحياة فجن جنونه و أراد أن يتكلم معها ..غادر جميع زملائه وهو بقي لوحده ماذا يفعل يريد الحديث معها ..

شعرت انه يريد أن يكلمها ،بعد أكثر من ساعات من الانتظار رفع يديه ورفعت يدها ، وبعدها اقترب من السياج الفاصل الذي يفصل المنتزه عن الشارع المطل عليها ، اقترب وتكلم معها وطلبت منه أن يعطيها رقم جواله فأعطاها الرقم بورقة قد قذفها إليها وابتعد..

وما إلا بضع ثواني مرت إذا و الجوال يرن وتكلم معها و أخذهما الحديث بالتعارف لتسأله عن اسمه وعمره و أسئلة . وسلها عن اسمها ،كلاهم بحرف الميم (ملاك) و(مروان) ثم قال لها أنا سوف أغادر الآن سأذهب إلى البيت ...

بعدها اتصلت وقالت أين انت ؟ قال لها أنا في طريقي إلى المنزل قالت هل انت قريب ؟ قال بعيداً الآن هل يوجد شيء ؟ قالت لقد كنت سأعطيك هدية قال لها (مروان) سآتي إليك انتظري جاء فأعطته هدية يضعها على يده وكذالك هو أهداها إسوارة تضعها ...

و الآن حياتهم مثل حياه جميع العشاق لا بل أفضل حال فالشوق والحب والعشق موجود دائما وكل يوم يتبادلا الحديث فحياتهم في هناء وسرور . لا يفرقهما فارق فحبها وحبه أقوى من الفراق .




في يوم قررت (ملاك) أن ترسل هدايا إلى (مروان) ..
عن طريق صديقتها التي ستكون رحلتها المدرسية إلى نفس المكان الذي التقوا فيه لأول مرة ،و كذلك (مروان) يريد أن يعطيها أيضا هدايا ..

فأشارت إليه أن يرسل صديقه (فارس) بدلا منه فوافق على طلبها واتفقوا على المكان والزمان ، والموعد المقصود ، وفي أي جهة، رحلة المدرسة ستنطلق يوم الجمعة ، في تمام الساعة الثالثة...

كان اسم التي سيستقبل (فارس) منها الهدايا (أحلام) ويعطيها أيضا هدايا (مروان) .


كان (فارس) يبلغ من العمر التاسعة عشرة (19سنة) وكان صديقه (مروان) الثامنة عشرة (18 سنة)
وكذالك كل من (أحلام) و (ملاك) يبلغان السابعة عشرة (17 سنة) .

(فارس) يدرس في الجامعة- السنة الأولى له -
و (مروان) سينهي دراسة الثانوية العامة لولا انه تقدم للخدمات العسكرية وتم قبوله بنجاح وفق الشروط المنصوصة لديهم وتم اجتيازها بنجاح وتم قبوله .
كان موعد عقد الدورة التدريبية التي سوف تدوم 45 يوم ابتداءً من يوم الأحد.. لقد اشتد حزنها وفاضت دموع (ملاك) على الوقت الذي سوف يستغرقه هناك .
وهناك يمنعون استعمال الهاتف والاتصال بذويهم لمدة 45 يوم .

وكيف ستتحمل هذا الوقت ولكن صبرها أقوى من الأيام (مروان) طمئنها و اختها أيضا طمأنتها ..
قال لهاSadمروان) لن ينساها سيأتي إليها وسيتصل ريثما تسنح له الفرصة بذلك ، و أول اتصال سيجريه لها دون أهله " كيف لا ؟ وهو يحبها ويعشق كل نفس تتنفسه .




تابــــــــــــــــــــــــــــــــــع القصة cheers

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://emo0ofm.ahlamontada.net
oms emo0o
..
..
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 183
تاريخ الميلاد : 25/02/1992
السمك تاريخ التسجيل : 25/01/2010
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: ╣☼╠•♥ حب في ثمانية أيام ♥•╣☼╠   الأحد 25 ديسمبر - 11:43

في يوم الجمعة -

موعد اللقاء - بين (فارس) و (أحلام) لتبادل الهدايا ، قرر كل من (ملاك) و (مروان) أن يجمعاهم ببعض .

أخذ (فارس) يسأل (ملاك) حبيبة صديقه (مروان) عدة أسئلة عن (أحلام) يسأل وتجيب ..سألها عن تاريخ ميلادها ؟ وعن برجها، كان أفضل برج و أعظمها (الثور) ...، ماذا تحب ؟ وما الذي تكره؟ .

والأهم من ذلك يسأل نفسه ما الذي سيحصل في موعد اللقاء هل سيثير إعجابها ؟ أو يعجب بها ،عدة أسئلة تدور برأسه .

اتفقوا على لون الملابس لكل من (فارس) الأبيض و الأسود لون (البلوزة) و الأسود لون (البنطال) و الأسود لون (الحذاء) ، و كذلك هي : الحذاء الأبيض ، و البنطال الكحلي ، والقميص لوني النهدي و الكحلي ، أما لون الشالة (غطاء الرأس) النهدي والزهري و الأبيض .


موعد اللقاء :

حدث اللقاء في تمام الساعة الثالثة عصرا من يوم الجمعة حيت تبادلا الهدايا (فارس) أعطاها هدية (مروان) لتعطيها لـِ (ملاك) أما هي أعطته الهدايا حسب الاتفاق الذي حصل في كل من الطرفين (أحلام) و(ملاك) والصديقان (فارس) و (مروان) .

هنا بدأت- قصة حب جديدة- من نوعٍ غريب لم يشهد له مثيل من قبل.
عندما أخد كل منهما الهدايا وقف (فارس) دون حراك كأنه رأى ملاكاً من السماء لم يستطع الحراك ولو لثانية مصدوماً متفاجئاً لا يرمش من عينه رمشه كأنه يحلم ويقول لا أريد أن أستيقظ من هذا الحلم الجميل لأجده سرباً قد ذهب ،فكان هذا الحلم بحقيقة و أي حقيقةٍ هذه؟


وقع بحبها كما يقولون من أول نظرة ،من أول لقاء، من أول بسمة من أول قدر، أراد أن يكلمها لكن كان يوجد فيما بينهم سياجا من حديد يفصل بينهم هو بالخارج وهي بالداخل ... ذهبت بعد أن شكرته ،فما استطاع أن يدخل إلى هذا المنتزه ليبحث عنها ....

بعد ذلك خطرت على باله فكرة فقال(فارس) لصديقه (مروان) أن يتصل على (ملاك) وان يخبرها أن (فارس) يريد أن يتكلم مع (- أحلام- )...

(أحلام) ذو عقل كبير وحسنُ خلق و عينان جميلتان مثل حبات اللؤلؤ في بريقهما ..كان واقفا خارجا ينظر إليها تجيء تارةً وتختفي تارةً أخرى ينظر إليها ويتأملها، من بين مئات الأشخاص كان مهتماً بها ومتشوقا ، ولا يكاد أن يصدق لولا انه كان يمسك قلبه يخفق فرحاً ،

جاءت الجراءة لـ (فارس) و أراد أن يدخل إلى المتنزه بأي شكل من الأشكال .. ذهب إلى باب استقبال الزائرين .لم يسمحوا له بالدخول لأنه في مثل هذه الأيام من السنة تكون فقط للعائلات ورحلات المدارس والجامعات والسياحة ..

كاد صبر (فارس) ينفذ ويفكر في نفسه كيف ادخل كيف ؟ كيف استطيع الدخول لرؤيتها ولو لمرة واحد من دون سياجا بننا ...

ذهب إلى المكان الذي التقوا فيه لأول مرة ومن هناك دخل تسلق السياج وقفز من هناك ليجد نفسه قد دخل ، فانتظر وقال لأصدقائه (مروان) و(ريان) ادخلا
معي ..



تابــــــــــــــــــــــــــــــــــع القصة cheers
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://emo0ofm.ahlamontada.net
oms emo0o
..
..
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 183
تاريخ الميلاد : 25/02/1992
السمك تاريخ التسجيل : 25/01/2010
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: ╣☼╠•♥ حب في ثمانية أيام ♥•╣☼╠   الأحد 25 ديسمبر - 11:44



دخل (مروان) ومن ثم بعد عناء دام وقت دخل (ريان)

اخذ (فارس) يبحث على الملاك من بين جميع الناس .. فوجدها مر من أمامها لكنها لم تعرفه كان قد خلع قميصه واستبدله بآخر كان الأول أجمل .هو الذي رأته ...
بعدها عزم و أصر أن تراه ثانية رأته وعرفته .

أخد كل من الأصدقاء الثلاثة (فارس) و (ريان) و (مروان) يتسلون على تلك الألعاب تارة يذهبون إلى مدينة الأشباح و تارة أخرى إلى الدولاب والكثير الكثير من الألعاب الشيقة .. في تجولهم ذهبوا إلى لعبة شكلها مثل شكل الإخطبوط حيث يركب كل ثلاثة في مقعد واحد ، وهي متفرعة لعدة مقاعد ...

وقف كل من الأصدقاء الثلاثة بالدور الذي كان منظما ، و خلسة أمعن ناظريه فوجد الملاك ذات العينين الجميلتين تقف أمامه ببضع أشخاص بينهم - جاء دورها للصعود على متن هذه اللعبة ركبت ومعها اختها وبنت خالها ..




أما هم لم يحن دورهم بعد ،بدأت اللعبة بالحراك أخذٍ في الطيران كأنهن في السماء مثل الطيور يحلقن للنجوم شديدات السعادة والابتسامة لا تخفى عن وجهها وكل دورة تدورها تنظر (أحلام) ذات العينين الجميلتين
إلى (فارس) وقلبه يزداد فرحا ومهجةً علها
تكون هي من ......

أثناء ذلك جاء أحد الحراس و وقف عندهم الثلاثة وقال لهم " أنتم كنتم في الخارج كيف دخلتم هنا " كان يوجه الحديث لكل من (مروان) ،و (ريان) فقال لهم كان معكم شاب آخر أين هو سوف أجده حتماً لا تقلقوا ،
مع أن (فارس) كان بجوارهما واقف إلى جانبهم ولم يعرفه ..

قال لهم هيا تعالوا معي ،فاصطحب (مروان) ،و (ريان) إلى إدارة المنتزه واستقبلت شرطة المنتزه كلاهما .

أما الملاك ذات العينين الجميلتين انتهى وقت وجودهم قررت الرحلة بالاستعداد للمغادرة ، وهناك من بعيد يعلو صوت السماعة يقول :
" رحلة مدرسة ...... الباصات بالانتظار ستغادر الآن من يتأخر يأخذ التاكسي ويذهب لوحده إلى البيت "


خرجت ذات العينين الجميلتين لكن لم يلمحها (فارس) أخذ مسرعا إلى الخارج لإلقاء نظرتاً أخيرة عليها لأنه لم يستطع أن يكلمها . وهمت بالمغادرة هي وجميع الفتيات ..

انتظر (فارس) كل من أصدقاءه في الخارج فلمحهم في غرفة الإدارة والشرطة تحقق معهم ،سار (فارس) إلى جهة الغرفة و كانت النافذة مفتوحة و وقف عندها وهم بالداخل يتسامرون الحديث و الأسئلة فقال (فارس) لـِ (مروان) أعطني الجوال ، فناوله إيه من الشباك ، وقال أعطني الكيس لكن الشرطي وبعض من زملائه قالو ماذا يوجد داخل هذا الكيس ؟

أراد (فارس) أن يأخذ الكيس حتى لا يصادروه أو يأخذوه من (مروان) ، يوجد فيها أغلى ما يملك من الذي أحبها أهدته إياه .

فقال الشرطي : أيوجد داخل هذا الكيس هدايا! فسأله من أين لك هذا ؟ فقال من.... توقف فجأة تم أكمل حديثه بجرائه وقال هذا من حبيبتي أهدتني إياه و أنا أهديتها أيضا ولا شأن لأحد عندي .سكت الشرطي وفاضت على نفسه الفضول ليعرف ماذا يوجد بداخله..
فأخرج (مروان) ماذا يوجد ثم أرجعها ووضع الكيس على صدره شوقاً لها ..



تابــــــــــــــــــــــــــــــــــع القصة cheers
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://emo0ofm.ahlamontada.net
oms emo0o
..
..
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 183
تاريخ الميلاد : 25/02/1992
السمك تاريخ التسجيل : 25/01/2010
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: ╣☼╠•♥ حب في ثمانية أيام ♥•╣☼╠   الأحد 25 ديسمبر - 11:46

تذكر قول (ملاك) :


لا أريد أن يصيبك أي مكروه كن حذراً .. خرج كل من (مروان) و(ريان) كأنه لم يكن شيئا فاستقبلهم (فارس) في الخارج فرحاً أنه لم يتعدى ذلك الذهاب إلى المغفر (مركز الشرطة) لأخذ إفادتهما والتحقيق معها و إلباسهم قضايا ..

غادرُ المكان في ذهابهم إلى البيت أخذُ يتبادلون الحديث و (فارس) لا يصدق هذا اليوم الجميل :. يفكر بها أين الآن هي ،كيف حالها ،ماذا تفعل . عدة أسئلة في قلبه ..
لم يستطيع النوم وهو مشغول الفكر بها .


في اليوم التالي ..

يوم السبت الساعة الثالثة عصراً رن جوال (فارس)..

فتحه لقد كان بالجهاز خلل ،لا يستطيع أحد أن يسمعه ماذا يقول ،فوراً أغلق الجهاز و استبدل الشرائح بجهاز آخر ، كان (فارس) واقفاً مع (مروان) كان المتصل (ملاك) عاودت و اتصلت على و أبلغته أنها اتصلت على (فارس) لكن لم يجب يوجد خلل ما..
قال (مروان): لها ما بال الجهاز ...

فقالت له اذهب إلى (فارس) وقل له.....
قاطعها الحديث وقال لها إن (فارس) ها هنا جالس بجنبي
قالت له عندي (أحلام) وهي تريد أن تكلم (فارس) قل له أن يفتح الإميل ليتحدثوا عبره إلى بعض ..

عندما سمع (فارس) طار فرحاً وسرواً وهمّ بالذهاب مسرعا ،فتح الحاسوب ، فوجدها على الإميل تكلمه من إميل صديقتها (ملاك) أخذ كل منهم بالترحيب بالآخر والحديث دام ربع ساعة...

قالت: (أحلام) له أريد أن أتحدث معك على جوال ملاك، وشرحت له أنها لا تملك جوال ولن تستطيع
أن تكلمه و أنها لا يوجد عندهم إنترنت ولا تستطيع
أن تأتي إلى صديقتها كل يوم .. وكان (فارس)
متفهماً لظروفها ...

وبعد الحديث الذي طال نصف ساعة تقريبا بينهما على الجوال سألته (أحلام) " ما الذي تريده مني وما غايتك بعد كل هذا " أجبني بكل صراحة .. جاوبها بصراحة قال (فارس) لها " أنا أريد أن أصل إلى قلبكِ "
فيشعر بي .

قالت: (أحلام) له لقد تقابلنا البارحة كيف استطعت أن أدخل إلى قلبك سريعاً أيعقل هذا ؟ ثم تكلمت ممازحة و الابتسامة على خديها "حب من أول نظرة"
قال Sadفارس) نعم صحيح كيف علمتني !.. هذا الذي أشعر به أنا الآن .

قالت (أحلام): اسمعني أنا لا أستطيع أن أعدك بشيء وغير ذلك كما قلت لك لا أستطيع أن أتكلم معك ،لا يوجد أي وسيلة اتصال ليس معي جوال .. فأخذ كل من الطرفين لإيجاد حل ما...

(أحلام) : سأحاول إن كان بمقدرتي أن أكلمك من جوال اختي ،فأهلي لا يسمحون لي أن أحمل جوال حتى أبلغ الثامنة عشرة و أصبح في الثانوية العامة (التوجيهي) ولا حتى بأي شكل من الأشكال أيضا لا يسمحون لي أن أكلم شاب وحتى أنا لا أسمح لنفسي بذلك ، لقد أحسنوا أهلي تربيتي ...

النار تشتعل في صدر(فارس) يقول في ذاته أنا لست ُ بأي شاب ، ثم قال لها أنا لا أريد أن العب و أكوّن علاقة على محمل الكذب والمخادعة فأنا لست من شباب جيل هذا اليوم .



تابــــــــــــــــــــــــــــــــــع القصة cheers
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://emo0ofm.ahlamontada.net
oms emo0o
..
..
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 183
تاريخ الميلاد : 25/02/1992
السمك تاريخ التسجيل : 25/01/2010
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: ╣☼╠•♥ حب في ثمانية أيام ♥•╣☼╠   الأحد 25 ديسمبر - 11:47

قالت : (فارس) أنا لا أستطيع لكن سأحاول إن شاء الله ..


فارس Sadأحلام) الرصيد شارف على الإنتهاء بقي لدي دقيقة واحدة ، أحلام حاولي و أنا بانتظارك لن أغيب عن الجهاز لحظةً واحدة ولن يغيب فكري عنك ، سأنتظرك وسلم عليها وتمنى لها يوماًً سعيدا وهي كذلك.


و في نفس اليوم ..

في تمام الساعة السابعة والنصف مساءً ، رن الهاتف ثم فصل لتلحقه رسالة من رقم غريب علم أنها قد جاء منها و أن (أحلام) هي المرسلة ...

كان نص الرسالة كالتالي "مرحبا (فارس) أنا آسفة كتير ..أنا راجعت حالي و اكتشفت إنو مستحيل أرن عليك بيوم من الأيام لأني ما بقدر أخون حالي ولا أهلي لأني أنا مش هيك آسفة سامحني و إنساني للأبد ".

كان واقفاً ثم جلس يفكر ..، و يجتاح ذهنه الآلاف الأسئلة
ما السبب؟ ،ماذا فعلت؟ ، لماذا أنساها ؟ عن أي خيانة تتحدث ، والكثير الكثير من الأسئلة لم يجد لبعضها أجوبة ..

بعد التفكير العميق أرسل رسالة رداً
كتب (فارس) : . " أنا ما بقدر أقول إلا الحمد لله على كل شي ، و أنا ما بعرف شو خطر على بالك وغيرك ، الحمد والشكر لله وهاد القدر."

اليوم الرابع ..

يوم الاثنين في تمام الساعة الثانية عشرة منتصف الليل، أرسل لها رسالة على الجوال يهنئها ويتمنا لها عيداً سعيداً ،وحياة سعيدة ..، لقد كان يوم ميلادها وكان أول المهنئين.





اليوم الخامس ..

أرسلت له ردا .. قرأتها في اليوم الثاني من إرسال الرسالة وقالت (أحلام) :"عنجد كلك زوء و انت خلي بالك من حالك والله يوفقك بحياتك ".

في تمام الساعة الثامنة مساءً قرر(فارس) الاتصال والتكلم مع (أحلام) ..، بادر بالترحيب بها والتسليم إليها وهي كذلك ، ثم سألته ما بالك لماذا اتصلت ؟
قال (فارس): متكلم خجلاً ، لم أستطيع أن أنساك ولن أستطيع أبداً..،
قالت (أحلام) : يا الله! متعجبة مع نوع من الاستغراب والتأمل ... (فارس) : أنتي الذي اختارها قلبي والتي كنت أحلم بها إلى أن تحقق هذا الحلم و أصبح حقيقة ...

(أحلام) : أتعلم يا فارس فأنت إنسان رائع وقلبك أبيض مثل الثلج فعلا الله يهنئها و يوفقها التي ستحبك وتكون من نصيبك وألف فتاة تتمناك فأنت تعلم ماذا تعنى فتاه ... قاطعها فارس قائلا أنا لا أريد أحد سواك أنتي ولا يهمني غيرك أنتي فأنت كل شيء لي ..

كل منهم يتبادلون الحديث تسأله ويسألها كأنهم يعرفون بعض من مئات السنين .. كيف لا ؟ وهو الذي كان يرسمها طول حياته في قلبه ويتكلم معها على أنها موجودة يسهر معها في الليل وينظرا إلى النجوم ، في ليلة البدر يحدق بجمالها وجمال عينيها اللامعتان كان يرسمها في النجوم ، يرسم شكلها وعينيها وشعرها مثل الملاك هي التي حلم و فضل يحلم بها إلى أن استفاق من نومه فوجد الحلم أصبح حقيقة ما من خيال .

اليوم السادس ..
سأل عنها و يطمأن عليها ويزداد شوقه لها ، وهي
كذلك ....


تابــــــــــــــــــــــــــــــــــع القصة


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://emo0ofm.ahlamontada.net
oms emo0o
..
..
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 183
تاريخ الميلاد : 25/02/1992
السمك تاريخ التسجيل : 25/01/2010
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: ╣☼╠•♥ حب في ثمانية أيام ♥•╣☼╠   الأحد 25 ديسمبر - 11:47

اليوم السابع..

أرسل (فارس) رسالة إلى الجوال يسأل عن (أحلام) وعن يومها و أخبارها ، ماذا تفعل ، كيف هي ...
ردت أُختها على الرسالة وقالت إنها ليست في البيت ذهبت لحضور حفل زفاف مع صديقاتها ويبدو أنها سوف تتأخر قليلاً عن المجيء إلى البيت .

}بنت عم {.. (فارس) .
بعد الانتهاء من قراءة رسالة اخت (أحلام) ...

أرسلت بنت عم (فارس) رسالة على الجوال تخبره أنها قادمة إليهم لزيارتهم ،هي متزوجة وتسكن في مكان بعيد عن بيت (فارس) .. في مدينة أخرى .. قالت له أن يجهز لها ما لذَ من الطعام وطاب ، و أن يستقبلوها بحرارة ...

رد عليها (فارس) ممازحاً إياها كالعادة "تعالي لا تقلقي ستجدين ما لذ وطاب من العصي ، والكفوف تنظرك " ممازحا إياها وهي تعلم أنه يمازحها ..
هي أصغر منه بسنة ، وتربا معاً ، لكن هي تزوجت من إبن عمها ..أيضا يكون إبن عمهِ (فارس) أيضاً...

ثم أرسلت له رسالة رداً على رسالته ممازحة إياه تقول له سأحضر معي مئة كيلو من العصي خصيصاً لك وعشرات الكفوف لضربك أيها المجنون .

قرأها (فارس) و أصبح يضحك ثم أرسل رداًَ إليها قائلا تعالي فكل شيء من يديك مثل العسل و أرسل معها قُبْله صغيرة ممازحاً.

أرسلها... لكن هنا حدث الخطأ وسوء الفهم ، لقد أرسلها إلى (أحلام) بدلا من إرسالها لبنت عمه المتزوجة.

قرأت الرسالة أُختها ، أما هي ، كما قالت أُختها ذهبت إلى حفل الزفاف ....

إرتبك (فارس) والنار تحترق في جسده ماذا يفعل ستقرئها (أحلام) وتقول أنه يتكلم مع فتيات . غيرها.

ثم أرسل لها رسالة لا يدري ماذا يكتب لها ، لا يعرف كيف يكذب .. قال لها لقد أرسلت الرسالة هذه بالخطأ إليك فهي موجه إلى صديقي (مروان) و أنا أعتذر من إرسالها إليك .


قال (فارس): ستقرئها حتماً وستعلم أنها مرسلة إلى فتاة و ليست إلى صديقي ..

اتصل(فارس) إلى ابنة عمه وقال لها "رأيتي ماذا حصل لقد أرسلت رسالة بالخطأ إلى شخص آخر ، سيحدث سوء فهم ، و أنتي سوف تخرجيني منه لأنك السبب ".. أصبحت تضحك وتقول ما بالك لما أنت خائف...

قال Sadفارس) أنا لست خائفاً ولكن ستقول أني أكلم الفتيات و أنت تعلمين من أنا ...

ثم أصبح تسأله وتستفزه ،العاشق أعشقت و أنا لم أدري هيا قل لي من هذه الفتاه؟، من أين هي ؟ ...

قال (فارس): لا تسأليني عن شيء الآن حلي لي المشكلة الآن ...

بعد ذلك ببضع دقائق يرن هاتف (فارس) وعلى الخط (أحلام) تقول لقد أرسلت لي رسالة بالخطأ ، قال فارس نعم هي بالخطأ وهي ليست لصديقي.... لم يكمل أراد أن يصارحها فقاطعته قائلا هي ليست لصديقك (مروان) صحيح فلا تكذب علي هذه مرسلة إلى فتاة .. و كأنه كان يعلم من البداية أنها ستقول هذا الكلام ...
أيضا لا تقول لي إنها لأمك ولا لأختك هذه مرفق معها قبله ....


قال(فارس): لقد أرسلت هذه الرسالة إلى ابنة عمي وهي متزوجة ... لا تكذب علي ولا "تتخوث" عليّ صارحني أنت تتكلم مع فتيات غيري اسمع لو كان الذي تتكلم معهم يقاربن المائة مليون و أنا المئة وواحد مليون أرجوك أن تتركني ولا تضحك علي .

نفذ رصيد جوال (أحلام) .... فارس في حرقة من أمره ماذا يفعل لقد كان سوء تفاهم وأنه عكس و غير الذي قالته ،لا يتكلم مع أحدٍ سواها وهي التي يريدها والتي إنتظرها وطال الإنتظار حتى وجدها . فكيف يكون هذا .

ذهب(فارس) لكي يشحن رصيد جواله ،ليس معه الكافي وان أهله ليسو بالمنزل .

دبر أمره وشحن الرصيد و أسرع يتصل عليها ويحدثها عن سوء التفاهم ، قد حلف لها بالله أنه لا يتكلم مع أحد سواها وان الرسالة كانت مرسلة إلى ابنة عمه
المتزوجة .

فقالت له (أحلام): أهي متزوجة وكيف ترسل لها قبله ...
و إذا علم زوجها بالأمر ماذا سيفعل ؟

قال (فارس) إنها ابنة عمي وزوجها ابن عمي الآخر ونحن تربينا في صغرنا مع بعض. والكل يعلم أننا نتكلم بالمزاح مثل الذي حصل.


تابــــــــــــــــــــــــــــــــــع القصة
I love you
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://emo0ofm.ahlamontada.net
oms emo0o
..
..
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 183
تاريخ الميلاد : 25/02/1992
السمك تاريخ التسجيل : 25/01/2010
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: ╣☼╠•♥ حب في ثمانية أيام ♥•╣☼╠   الأحد 25 ديسمبر - 11:51

قالت (أحلام):

بإيجاز لا ترسل لها رسائل مثل هذه ولا تكلما مثل هذه الأمور و أنا أصدقك فعلاً،وأثق بك وبكل حرف نطقت به ..، فانتابه الفرح أنها قد صدقته وعرفت ما الذي حصل ولن يتكرر هذا أبدا ..قطع وعداً على ذلك.

أخذ يتحدثون ساعةً و أكثر ... إلى أن قالت (أحلام): أُختي تقول لك وتريدك أن لا تتصل ولا ترسل رسائل إلى جوالها هنا ..

قال(فارس): ما بالها لماذا لا تريد ما الذي حصل ؟
لم توضح السبب ، إنها مصرة أن لا تتصل...
فأرسلت (أحلام) الجهاز إلى أختها تكلم فارس قالت له خذ ها هي كلمها ، تكلم معها وقال لها أنه لن يتصل أبداً ولن يرسل الرسائل. لكن ما السبب لماذا تريدين أن تفرقينا ، وتبعدي كلانا عن الآخر.

فلم تدلي له بجواب مقنع غير أنها لا تريد لسبب
لا يعلمه ...
(أحلام): كانت الوسيلة الوحيدة هنا اختي ، أما الآن لا يوجد حجة لي و أنت تعلم ظروفي ...
إلا أن تنتظرني حتى اُنهي دراستي و أدخل الثانوية العامة و أحصل من أهلي على جهاز جديد.



قال (فارس): سأشتري أنا لك البطاقة والجهاز ،رفضت لأنها إذا رءاها أهلها تحصل مشكلة ويكفيها الآن...
قال لها : هي ليست بمسالة هينة يوم أو يومين ،بل أكثر من سنة وربما أكثر ....


غلب على أمره لم يجد حلاً قال أنا إنتظرتك تلك السنوات و سأنتظرك الآن .. فأنت ستبقين أنت في قلبي سأنتظرك....

غلب طابع وجو من الحزن على فراق بعضهما عن الآخر ، كانت عيناها تدمعان وقالت له لقد بدأت عيناي بالدموع ... قال لولا أني شاب لقلت لك إني أريد البكاء لكن القدر مكتوب والذي كتبه الله لنا سوف يحصل .

ودّعا بعضهما والوعود الذي قطعها أنهم سيكونون لبعض مهما كان إلا أن يشاء الله . قالت أُختها لقد أحزنتموني عليكم . ..
ثم قال فارس " لا اله إلا الله" ردت عليه أحلام " محمد رسول الله" .







في نفس اليوم ..

الساعة الثانية عشرة إلا ربعاً منتصف الليل ..
اتصل على (فارس) رقم غريب ثم قالت الم تعرفني ...
قال من ... (أحلام)؟ قالت نعم الم تعرف صوتي قال بلى لكن كنت أهيئ نفسي للنوم ... قالت له اختي سمحت لنا بالكلام و إذا أردت الآن تستطيع أن تكلمني...
ألا تريد شكرها.. أرأيت إن قلبها كبير وتشعر بنا ..
قال: بلى فشكرها على حسن تقبلها موقفهم و أثنى
عليها .

أخذ يتكلمون عن الماضي.وعن أخيها وإن علم بأمرهم فلا يسمح لها بذلك وسيحرمها من أن تكمل تعليمها وستكون خيبة أمل له ولباقي الأسرة و أمها التي لا تخفي عنها شيء ..

قال (فارس) :أحلام أنا أخاف عليك أكثر من خوفي على نفسي و أنت تهميني ولا أريد أن يحصل لك المشاكل و أكون أنا السبب فيها و أفضل الموت على أن يصيبك مكروه أي كان ،سأحميك بكل ما أوتيتُ ..

قالت (أحلام) : يا فارس أنت لا تعلم كيف أخي و أنا أخاف عليك منه .
هدئها وتمنى كل من الآخر ليه سعيدة و أحلام منيرة .

في يوم الجمعة ..

اليوم الثامن ، في تمام الساعة التاسعة إلا عشرة مساءً ..
أرسلت (أحلام) إلى فارس أن يعاود الاتصال بها ..

كان (فارس) لا يوجد معه الرصيد الكافي اتصل برصيده الحالي ، وقالت له هل يوجد معك رصيد كافي قال:لا لماذا هل هناك شيء ما ؟ قالت أريدك لأمر ضروري اتصل علي الآن ، هل أنتظرك أم لا ؟ ...
قال لها نعم انتظريني ريثما أضع رصيد فأهلي ليسو بالمنزل من البارحة ...

قرر أن يذهب ليستدين كرت لشحن رصيد جواله حيثما يرجع أهله من نهاية العطلة الأسبوعية .

بعدها بقليل إذ و السيارة وقفت على باب المنزل و أهله ينزلون الواحد تلوى الآخر ..فأسرع (فارس) إلى أمه و اخذ جهازها واتصل على (أحلام) متشوقا للأمر الهام ،الضروري الذي أبلغت عنه ..

إتصل (فارس) فقال : اكلمكِ من جهاز أُمـ... قاطعته وقالت إنتظر أنا لست (أحلام) أنا أختها سأنادي لها بسرعة ...







جاءت (أحلام) ورحبت به ورحب بها وقالت باستعجال أيكفي الذي معك من رصيد قال لها لا يوجد الكثير فهو جهاز أمي و... قالت : إسمع (فارس) أريد أن تعدني أنك لن تزعل مني أبداً ..قال ماذا يوجد ؟ أعدك بذلك .

لا أريدك أن تتصل ولا ترسل رسائل و احذف رقم أُُختي من عندك .... وفي نفسه يقول: " هو كل مرة تتصلي تحكيلي لا ترن لا ترسل" ما السبب ما الذي يغيرها ؟

أحلام : اسمعني يا فارس لقد شعرت أني الذي أفعله خطأ.. و أني غلطانة و الظروف التي جمعتنا خطأ والكلام بالجوال خطأ...
ثم قالت لفارس ! أنا كنتُ دائما أتكلم عن الفتيات اللاتي يتكلمن في التلفون وكنت أكرهن ....

و إذا علم أخي بهذا ...سيقضى على دراستي وكل شيء قلت لك هذا ...أخذت تتكلم وتتكلم بكل وضوح ومفهومة بكل رشد وعقلانية .. ما استطاع فارس أن يوقف كلامها أو أن يتكلم لأنه كان فعلاًًً كل كلامها صحيح وصريح لا يخلو من التصنع .


تابــــــــــــــــــــــــــــــــــع القصة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://emo0ofm.ahlamontada.net
oms emo0o
..
..
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 183
تاريخ الميلاد : 25/02/1992
السمك تاريخ التسجيل : 25/01/2010
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: ╣☼╠•♥ حب في ثمانية أيام ♥•╣☼╠   الأحد 25 ديسمبر - 11:52


وكل فترة تسأله هل أنتي معي تسمعني ، يجيبها نعم أسمعك فتكمل .. قالت له "إن كنت تريدني حقا وتحبني
كما قلت فما عليك إلا أن تنتظرني حتى أحصل على جهاز و أكلمك منه ..أو أن تأتي ومعك أهلك فأهلاً وسهلا بك وبهم " .

ولا تنساني ولا تسيء فهمي أبداً وتذكرني دائما فكلما تضحك تذكرني ..فابتسامتي لا تخفى عن وجهي ،وضحكتي دائمة فتذكرني كلما ضحكت .

قال فارس أنا أحببتك وسوف اُحبك أكثر ولن أحب أبداً غيرك أنتي ... فأنتي التي علمتني الحياة وكيف أعيشها
وما تخيلت أبداً أن تبدأ قصه حبي هكذا ...

و أنا ساعدك وعداً أمامك و أمام الله أن لا أخلفه أبداً سوف أنتظرك مهما طال الإنتظار ،وسوف آتي أنا و أهلي إنشاء الله .

والباقي عليك أنتي ، أن تعديني أن لا تكوني لشخص آخر سواي... فقالت : له أنت تعلم أني لا يهمني أحد ولا أنظر إلى أحد ...

فقال : أنا أعلم ولكن قصدي إن جاء أحد لخطبتك لا أريدك أن تذهبي إليه ..فأنا كما قلت سأكون لك بإذن الله وسأحبك وسوف آتي إليك .


هنا سالت دموع (فارس) لأول مرة ، دموع الحزن على الفراق ... من شدة تعلقه بها فقد أحبها.
وما كانت إلا ثمانية أيام قضاها شوقاً ، ويحسبها بكل ثانية مرت بمئات السنين ... و ودعها و ودعته وقالت له قل لي كلمة أخيرة قبل الرحيل .

قال لها بكل سعة صدر ، بكل جراءة ، بكل حب ، بكل عشق ، بكل معنى آيات الإخلاص "}بـحبك{ "

وانتهت المكالمة على هذه الكلمة التي يغفلها البعض ولا يعرفون ما معناها ، ليست بكلمة تقال فقط أو حروف تنطق ...

كلمة تحمل في ثناياها الكثير.. الكثير من المعاني ..
فمعناها لو طالت بنا الأيام لا نستطيع أن نوفيها حق قدرها ...

فَنِعمَ الذي قد عاش في هذا العالم . فإخلاصك ووفائك وصدق مشاعرك ،و وعودك : هي السبيل الوحيد لنمو حبك.
* * * * * * *

فاجعل كل أمل في حياتك دربك
وكل وعدٍ في قلبك هدفك



قلمي king king

انتهت القصة ولكن لم تنتهي من ردودكم ومروركم الكريم خط بيديك ولو بكلمة لتزيد من معنى الحب لي ولكم برد ولو بسيط


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://emo0ofm.ahlamontada.net
 
╣☼╠•♥ حب في ثمانية أيام ♥•╣☼╠
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
� ﬗ▁▂▃▅▆▇★☀二×【«* إيــــمـــو FM أف أم *»】×二☀★▇▆▅▃▂▁ﬗ :: ★★★ مـــــنـــــتــــديـــــات أدبـــــيــــــة ★★★ :: ♥ الــقــصــص و الــروايــات الـــرومــنــســيــة ♥ ...-
انتقل الى: